البليهي ينقذ الهلال أمام الأوزبكي

تعثر فريق الأول لكرة القدم، في استهلالية مشواره بدوري أبطال آسيا، واكتفى بالتعادل «1-1» مع نافباخور الأوزبكي ضيفه، على ملعب الملك فهد الدولي، الإثنين، ضمن مباريات الجولة الأولى لحساب المجموعة الرابعة.
واحتاج الأزرق العاصمي، إلى الوقت بدل الضائع لإدراك التعادل عند الدقيقة 90+10، من رأسية علي البليهي بعدما تقدم الفريق الأوزبكي بهدف السبق عند الدقيقة 52 عن طريق توما تاباتادزي.
ووضع كل فريق نقطة في رصيده .
بدأت المباراة سريعة من جانب فريق الهلال الذي استحوذ لاعبوه عل الكرة، وسط تراجع وانكماش من لاعبي الفريق الاوزبكي.
وشكلت تحركات البرازيلي نيمار جونيور خطورة على الضيوف الذين كانوا أكثر قوة في الالتحامات كمحاولة لايقاف تحركات النجم البرازيلي ليرتكبوا اكثر من مخالفة في وسط الملعب.
وكان البرازيلي الأخر ميشايل ديلجادو قريبًا من افتتاح التسجيل بعد مرورة 20 دقيقة لكن تسديدته ضلت طريقها إلى المرمى.
واستطاع مدافعو الفريق الأوزبكي فرض رقابة لصيقة على البرازيلي مالكوم والصربي ميتروفيتش وأفسدوا كل المحاولات الهجومية الزرقاء لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
وجاءت انطلاقة الشوط لثاني كسابقة هجوم هلالي متواصل يقابله دفاع صلب من نافباخور، وعلى كعس مجريات اللعب انطلق توما تاباتادزي لاعب الضيوف في هجمة مرتدة سريعة واستطاع أن يتخطى تمبكتي ويسدد كرة قوية على القائم الأيسر لمحمد العويس هزت الشباك عند الدقيقة 52.
وأجرى البرتغالي خورخي خيسوس مدرب الفريق تبديلًا بدخول محمد كنو وناصر الدوسري، وكاد الأول قريبًا من إدراك التعادل لكن أوتكير يوسوبوف حارس المرمى سيطر على الكرة.
واحتسب الإماراتي محمد عبدالله حكم المباراة 14 دقيقة كوقت بدل ضائع، وكان نيمار قريبًا من إدراك التعادل لكن الحارس تالق في التصدي، قبل أن يتمكن علي البليهي من إدراك التعادل من رأسية مستفيدًا من عرضية ديلجادو عند الدقيقة 90+10 وواصل الأزرق ضغطه من أجل قلب النتيجة لكن الوقت لم يسعفه لتنتهي المواجهة بالتعادل بهدف لكل فريق.

المصدر arriyadiyah com

أضف تعليق