توليفة الحربي.. 11 ناديا وحضور البراعم

تحتوي قائمة المنتخب السعودي تحت 17 عامًا لكرة القدم، التي تخوض كأس آسيا للناشئين، على لاعبَين يبلغان من العمر 15 فقط، اختارهما المدرب عبد الوهاب الحربي مع 21 لاعبًا يفوقونهما عمرًا.

وينتمي اللاعبون الـ 23 إلى 11 ناديًا، أكثرُها تمثيلًا في القائمةِ الاتحادُ بـ 5 عناصر، يليه الهلال بـ 4، فالنصر بـ 3 والأهلي بمثلهم.

وعندما تنطلق البطولة، الخميس المقبل في تايلاند، سيكون عُمرُ فارس سالم، لاعب وسط “الأخضر”، 15 عامًا و9 أشهر و3 أسابيع.

وفي اليوم ذاته، يكون عُمرُ زميله المهاجم طلال أبو بكر حاجي 15 عامًا و9 أشهر.

ويتيح السنّ للثنائي تمثيل منتخب البراعم تحت 15 عامًا، لكن الحربي وضع ثقته فيهما ورقّاهما إلى الفئة السنية الأعلى. وسالم من براعم نادي النصر، فيما يمثّل حاجي نادي الاتحاد. وإضافةً إليهما، استدعى الحربي 14 لاعبًا أعمارهم تفوق 17 عامًا وتقل عن 18، وسبعة لاعبين فوق الـ 16 وتحت الـ 17.

وأكبرُ لاعبي القائمةِ المدافعُ يوسف الطحان، من نادي النصر، البالغ من العمر، يوم افتتاح البطولة، 17 عامًا و5 أشهر و14 يومًا.

«الأخضر» ينطلق في تشونبوري

استهلّ المنتخب السعودي تحت 17 عامًا لكرة القدم، أمس، تدريباته في تايلاند، مع اقتراب مشاركته في كأس آسيا للناشئين، التي تنطلق الخميس المقبل ويخوضها 15 منتخبًا آخر. ومزجت حصة تدريبية للمنتخب، قادها المدرب عبد الوهاب الحربي، بين الجانبين البدني والفني، واحتضنها ملعبٌ في مدينة تشونبوري. وكان “الأخضر” الناشئ وصل، أمس الأول، إلى تايلاند، وسكن فندقًا، اسمه “راتاناتشول”، في تشونبوري. ويتدرّب المنتخب بصفة يومية حتى موعد مباراته مع نظيره الأسترالي الجمعة المقبل، لحساب المجموعة الثالثة التي تضم أيضًا طاجيكستان والصين.

بسبب «كورونا».. تايلاند تعادل قطر

كان مفترضًا إجراء النسخة المقبلة من كأس آسيا تحت 17 عامًا لكرة القدم على أرض البحرين، لكن ظروف جائحة كورونا غيّرت الوجهة إلى تايلاند، لتستضيف الأخيرة البطولة للمرة الرابعة وتصبح أكثر من نظّمها، بالتساوي مع قطر.

ولولا ظهور “كوفيد 19”، للُعِبَت النسخة الـ 19 من الكأس من 6 سبتمبر إلى 3 أكتوبر 2020 في البحرين.

لكن الجائحة، التي أربكت روزنامة الرياضة حول العالم، أجّلت هذا الموعد.

واضطر الاتحاد الآسيوي، في 25 يناير من العام التالي، إلى الإعلان عن إلغاء النسخة، والإبقاء على البلد الخليجي مستضيفًا للنسخة التالية.

لكن البحرين تنازل، في 16 يونيو 2022، عن حقه في الاستضافة، مرجعًا ذلك إلى عوامل عدّة.

وقبل انتهاء العام الماضي، أُعلِنَت تايلاند في 23 ديسمبر مرشّحةً لاحتضان البطولة، وهو ما صدّق عليه، لاحقًا، المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، على أن تجري نسخة 2025 في البحرين.

وسبق لتايلاند استضافة منافسات الكأس ذاتها أعوام 1988 و1996 و2014.

ومن 1985 إلى 1998، أجرِيَت 4 نسخٍ من البطولة على أرض قطر.

المونديال ينتظر آسيا

أفصح الكوري الجنوبي هوانج هي تشان مبكّرًا عن قدراته التهديفية، عندما حصد جائزة هداف كأس آسيا للناشئين “إيران 2012”.

ويرتدي هي تشان “27 عامًا” قميص فريق ولفرهامبتون واندررز المنتمي إلى الدوري الإنجليزي الممتاز. وقبل نحو 11 عامًا، أحرز الكوري الجنوبي 5 أهدافٍ خلال كأس آسيا للناشئين، بينها ثلاثية “هاتريك” أمام كوريا الشمالية.

وخرج منتخب بلده من دور الثمانية، أمام أوزبكستان، لكن حذاء الهداف كان من نصيبه. وحاليًا، تقدّر القيمة السوقية لمهاجم ولفرهامبتون واندررز بـ 12 مليون يورو، حسب موقع “ترانسفير ماركت” الإلكتروني الكروي.

توليفة الحربي..
11 ناديا وحضور البراعم

توليفة الحربي..
11 ناديا وحضور البراعم

المصدر arriyadiyah com

أضف تعليق